إن الطرائق المعروضة هنا هي نماذج لأنشطة يقوم بها المشاركون وهي ليست طرائق عمل واحدة ووحيدة ومن المُؤكَّد أن نشاط المشاركين المتنوع وفي أماكن عديدة سيغني هذه الطرائق ويبتكر أخرى جديدة.

كسر الجليد والإحماء:

يساعد هذا النشاط المشاركين والمشاركات على الاسترخاء والضحك والتمتع ويشحنهم بالطاقة والحماسة ويسهّل عليهم الدخول في أجواء الورشة وتعرُّف بعضهم بعضاً. من البديهي إذا أن يشارك الجميع في هذا النشاط في بداية الجلسة.

 

التنشيط وإبعاد الملل:

يمكن الاستعانة بهذا النوع من النشاط عدة مرات خلال اليوم حين تقل حيويَّة المشاركين ويتسرب الملل والتعب إلى نفوسهم فالنشاط هدفه التخفيف عن المشاركين وإشاعة جوٍ من المرح والحركة. ويمكننا أن ندعو المشاركات والمشاركين إلى إعداد النشاط مما يتيح لهم أن يتقاسموا المسؤوليَّة وأن يكتسبوا الخبرات. ومن المهم الانتباه إلى أمرين: الأول هو أن نتأكَّد من قدرة الجميع على المشاركة في النشاط خاصة إذا كان في المجموعة أشخاص ذوو إعاقات (والذين يمكنهم أن يقودوا النشاط أيضاً) والأمر الثاني: هو أن نراعي الحساسيات الثقافيَّة في كل مجتمع (في الأنشطة التي تتطلَّب الملامسة والقرب الجسدي مثلاً).

 

العصف الذهني/عصف الأفكار:

وهو طريقة سريعة وإبداعيَّة لتوليد العديد من الأفكار حول موضوع ما، حين نستخدم العصف الذهني فمن المهم:

  • أن نحترم كل فكرة ونتقبلها.
  • أن نسجل الأفكار على اللوح أو على الأوراق الكبيرة.
  • أن نناقش الأفكار مع المشاركين وأن نرتبها بحسب ما يحتاج إليه النشاط الآتي.

 

مجموعات(اللّغط):

وهي المجموعات الصغيرة التي تتشكل بسرعة (داخل المجموعة الكبيرة) وتكون عادة ً من (3) إلى (4) أشخاص يجلسون في حلقة ويقترحون على سبيل المثال مجموعة من الأفكار حول موضوع معين أو تعريفات لمصطلح غير مألوف.

 

المجوعات الثنائيّة:

وهي المجموعات التي تتشكل على نحو اعتباطي حين يلتفت المشارك إلى زميلته أو زميله الجالس إلى يمينه أو يختار أحد الأشخاص الذين لا يعرفهم في الغرفة ويتداول الاثنان الحديث في موضوع معين لمدة (10) دقائق.

 

لجان الورشة:

وهي اللجان التي تتولى المسؤوليات المختلفة في الورشة مثل: لجنة إدارة الورشة ولجنة التقويم ولجنة التوثيق ولجنة النشاط الاجتماعي. تهدف هذه اللجان في نشاطها إلى تعزيز المهارات وتشارك المسؤوليات بين المشاركين كلّهم وبين أعضاء كل لجنة.

 

مجموعات التجسير/المجموعات النواتية:

وهي مجموعات المشاركين الذين يجتمعون في نهاية كل يوم من أجل أن يتأملوا في الخبرة التعليميَّة التي مرّوا بها وأن يقوِّموا أنشطة اليوم ويمكن أن تتداول المجموعات في موضوع مُحدَّد أو أن تعد مُلخَّصاً لأنشطة ومواضيع اليوم.

 

الأوراق القلابة/الأوراق الكبيرة المعلّقة:

حين نستخدم الأوراق الكبيرة يجدر بنا أن نتذكر ما يأتي:

  • أن نكتب بخط مقروء وواضح.
  • أن نتجنَّب تكديس العبارات في صفحة واحدة.
  • أن نستخدم الأقلام السميكة أو الطباشير داكن اللون.
  • أن نترك هوامش الصفحة فارغة من جوانبها الأربعة.
  • أن نترك مسافة وافية بين السطر والآخر.
  • أن نترك بعض الأوراق معلقة على الحائط خلال الجلسة كلّها (أو اليوم أو الورشة) مما يسهل الرجوع إليها وقت الحاجة.
  • أن نرتب الأوراق وفق ترقيم متسلسل في نهاية كل يوم مما يسهّل عمليَّة التوثيق لاحقاً.
  • أن نكون مبدعين في الكتابة والعرض.

 

عرض الشفافيات البصريَّة:

وهي طريقة مناسبة لعرض الرسوم التوضيحيَّة كما يمكن استنساخ الشفافيات على أوراق عادية توزع على المشاركين نتذكر أن نفحص صلاحية جهاز العرض قبل استخدامه.

 

دراسات الحالة:

يقوم الميسر أو الميسرة بإعداد دراسات الحالة وعرضها على المجموعات الصغيرة من أجل تحفيز النقاش إلى موضوع معين.

 

تأدية الأدوار، الدراما، المشاهد المسرحيَّة:

وهي جميعها طرائق من اجل تحفيز النقاش وطرح المواضيع وعرض واقع الحال وتقديم نتائج العمل في مهمّة مُحدَّدة فالأشخاص الذين يترددون في استخدام الكتابة وسيلة للتعبير يجدون في هذه الطرائق بديلا آمناً للتعبير عن أنفسهم بثقة ولنقل الرسائل المهمة إلى الآخرين.

 

إعداد الخريطة:

نورد على سبيل المثال إعداد خريطة للمجتمع المحلي تظهر المواضع التي توفر الخدمات أو الفرص التعلُّميَّة للأطفال الصغار أو مواضع الخطر للأطفال.

 

سرد القصة، الرقص، والأغاني:

يمكننا أن نستخدم هذه الطرائق التقليديَّة بمهارة لعرض الأفكار ونقل الرسائل كما أنها تمنح المتعة وتضفي المرح على الأجواء.

 

الصور، قصاصات الجرائد، والرسومات:

وهي أدوات ممتازة لتحفيز النقاش.

 

الموزعات وأوراق الأنشطة:

عادة ما يتولى مسهل التعلُّم إعدادها لكن يكون في إمكان المشاركين أن يقترحوا طرائق لتكييف هذه الموزعات والأوراق من اجل أن تلائم حاجاتهم وأن يبتكروا أخرى خاصة بهم تفيدهم في عملهم الميداني.

 

أنشطة اختبار المواد:

وهي الأنشطة التي يقوم فيها المشاركون باختبار المواد مباشرة مثل: أن يتعلَّموا كيف يصنعون دهان الأصابع أو العجينة الملونة أو الدمى وكيف يعيدون تنظيم بيئة الصف (الفصل) على نحو يسهل التعلُّم النشط (الفعَّال).

 

البطاقات الصغيرة:

يكتب المشاركون والمشاركات أو يرسمون على البطاقات موضوعاً واحداً يرغبون في عرضه ويلصقون البطاقات على اللوح أو على الحائط أو على اللوحة الكبيرة المشتركة للجميع يمكن عندها نقل البطاقات وفق الحاجة أو حتى إزالتها إذا كان محتواها مُكرَّرا أو لا يمتّ بصلة إلى موضوع النشاط.

 

المُجسَّمات:

يمكننا أن نستخدم الخردة والمواد الفنيَّة من أجل بناء مُجسَّمات مختلفة تعرض أفكارا معينة نورد على سبيل المثال: ما استخدمه الميسرون في إحدى الورشات فقد قاموا بقص صورة كبيرة إلى قطع ووزعوها على المشاركين ليعيدوا تركيبها ثانيةً (على طريقة الجيسكو)

نشجعكم على حفظ الأنشطة التي تبدعونها ويبدعها المشاركون في مشاريعكم وتوثيقها لتتمكَّنوا من المشاركة فيها. مع العديد من المُدرِّبين في أرجاء العالم.

 

المراجع

رزمة المنشط في العمل مع الأطفال والناشئة من الفتيان والفتيات، الكتاب الأول

الكبار والصغار يتعلَّمون، الجزء الأول: المفاهيم والمبادئ