ملخص الدراسة:يعتبر إعداد المعلم وتنميته مهنيًا من أساسيات تحسين التعليم ، وذلك لما لها من أهمية بالغة في تطوير الأداء التدريسي ، والتنمية المهنية هي المفتاح الأساسي لإكساب المهارات المهنية والأكاديمية للمعلم سواء عن طريق الأنشطة المباشرة في برامج التدريب الرسمية ، أو باستخدام أساليب التعلم الذاتي ، وهذه الدراسة تهدف إلى التعرف على الاتجاهات المعاصرة في إعداد المعلم وتنميته مهنيًا ، وهي دراسة مكتبية تقوم علي مسح جميع أدبيات الدراسات السابقة ( العربية والأجنبية) المتعلقة بموضوع الدراسة وذلك للوقوف على أحدث الاتجاهات المعاصرة والنظم لإعداد المعلم وتنميته مهنيا وذلك من خلال المحاور التالية:
بحث من اعداد: بدرية المفرج - عفاف المطيرى- محمد حمادة

أولاً: الاتجاهات العالمية المعاصرة حول سياسة قبول الطلبة في كليات التربية.
ثانيًا: الاتجاهات المعاصرة حول الاتجاهات المعاصرة حول التكامل بين إعداد المعلمين قبل الخدمة وتنميتهم مهنيًا أثناءها.
ثالثًا: الاتجاهات المعاصرة في نظام الدراسة وبرامجها في كليات التربية.
رابعاً: الاتجاهات المعاصرة فيما يتعلق بالتربية العملية.
خامساً: الاتجاهات المعاصرة حول برامج تدريب المعلمين أثناء الخدمة.
سادسًا: الاتجاهات المعاصرة فيما يتعلق بتطوير الهيئة التدريسية في كليات التربية.


وقد أظهرت الدراسة الاهتمام المتزايد للدول المتقدمة والنامية بالاتجاهات الحديثة في مجال إعداد المعلم وتنميته مهنيًا في مراحل التعليم العام، كذلك توصلت الدراسة إلى أن إعداد المعلم هي عملية مستمرة تشمل الإعداد قبل الخدمة والتدريب في أثناء الخدمة وعليه فإن التنمية المهنية للمعلم عملية تتصف بالديمومة ولا تنتهي عند تخرج الطالب من الكلية.

 


أهمية الاتجاهات المعاصرة في التنمية المهنية للمعلمين

إن الحاجة إلى النمو المهني حاجة قائمة باستمرار نظرا لان المعلم لا يمكن أن يعيش مدى حياته بمجموعة محددة من المعارف والمهارات، فتحت ضغط الحاجات الداخلية والتقدم المعرفي الهائل الذي يمتاز به العصر الحالي، هذا الأمر يتطلب ضرورة أن يحافظ المعلم على مستوى متجدد من المعلومات والمهارات والاتجاهات الحديثة في طرائق التعليم وتقنياته، وبهذا يكون التعليم بالنسبة للمعلم عملية نمو مستمرة ومتواصلة، فالمعلم المبدع هو طالب
علم طوال حياته في مجتمع دائم التعلم والتطور وفي ظل التكنولوجيا والمعلومات، وليس المعلم الذي يقتصر في حياته على المعارف والمهارات التي اكتسبها في مؤسسات الإعداد.

ونظرا لصعوبة إعداد المعلم الصالح لكل زمان ومكان، في ظل ثورة التكنولوجيا والمعلومات أصبح التخطيط التربوي أكثر ضرورة من اجل توفير الخدمة التربوية اللازمة للمعلم، والتي تتضمن تزويد المعلم بمواد التجدد في مجالات العملية التربوية، وبالمستجدات في أساليب وتقنيات التعليم والتعلم وتدريبه عليها، واستيعاب كل ما هو جديد في النمو المهني من تطورات تربوية وعلمية، وبالتالي رفع أداء المعلمين وإنتاجيتهم من خلال تطوير كفاياتهم التعليمية بجانبيها المعرفي والسلوكي (الأدائي) وتطلب عملية النمو المهني جهدا كبيرا ووقتا كافيا ومساعدة مستمرة، في تعلم أي سلوك تعليمي جديد، يعدل أو يضيف أو يحل محل السلوك التعليمي شبه الثابت ، الموجود عند المعلمين، وهذا بدوره يتطلب مشرفين تربويين مقتدرين يعملون لتغير سلوك المعلم الصفي ونموه مهنيا، ويختارون الأسلوب الملائم الذي يتطلبه الموقف التعليمي (المومني، ٢٠٠٧).

ولقد ساعدت الثورة الهائلة في المعلومات والإلكترونيات والحاسبات والاتصالات إلى ظهور أساليب جديدة في مجال التربية والتعليم، وظهور الكثير من الاتجاهات التربوية الحديثة في مجال إعداد المعلم وتدريبه كنتيجة مباشرة لتفاعل مؤسسات إعداد وتدريب المعلم مع المتغيرات المعاصرة، فقد ظهر العديد من الاتجاهات التربوية الحديثة في مجال إعداد المعلم وتدريبه وتنميته مهنيًا، كنتيجة لتفاعل مؤسسات الإعداد والتدريب مع المتغيرات المعاصرة.
وانطلاقًا من أهمية الاتجاهات المعاصرة في إعداد المعلم وتنميته مهنيًا نستعرض هذه الاتجاهات والتى من أبرزها ما يلي:

تابع المزيد ضمن الملف المرفق:

تقديم ٤
ملخص الدراسة ٥
المقدمة ٧
خطة الدراسة ٨
مشكلة الدراسة وتساؤلاتها ٨
أهداف الدراسة ٨
أهمية الدراسة ٩
مصطلحات الدراسة ٩
منهج الدراسة ١٠
أهمية مهنة التعليم ١١
مكانة المعلم في العملية التربوية ١٣
خصائص المعلم في التربية المعاصرة ١٥
التنمية المهنية للمعلمين ١٧
واقع مؤسسات إعداد وتدريب المعلمين قي دول الخليج ومحتوى برامجه٢٠
واقع إعداد وتدريب المعلمين أثناء الخدمة بدولة الكويت ٢٣
مشكلات الواقع الحالي في إعداد وتدريب المعلمين ٢٨
الاتجاهات العالمية للتنمية المهنية للمعلمين ٣٠
أهمية الاتجاهات العالمية للتنمية المهنية للمعلمين ٣٠
الاتجاهات المعاصرة حول سياسة قبول الطلبة بكليات التربية ٣٢
الاتجاهات المعاصرة حول التكامل بين إعداد المعلمين قبل الخدمة وتنميتهم مهنيًا أثنائها ٣٦
الاتجاهات المعاصرة في نظام الدراسة وبرامجها في كليات التربية ٣٩
الاتجاهات المعاصرة فيما يتعلق بالتربية العملية ٥٨
الاتجاهات المعاصرة حول برامج تدريب المعلمين أثناءالخدمة ٦٣
الاتجاهات المعاصرة فيما يتغلق بتطوير الهيئة التدريسية في كليات التربية ٨١
الدراسات السابقة ٨٧
تجارب بعض الدول في إعداد المعلم وتنميته مهنيًا ١٠١
تجارب الدول العربية في إعداد المعلم وتنميته مهنيًا ١٠١
تجارب الدول الأجنبية في إعداد المعلم وتنميته مهنيًا ١١٠
التصور المقترح لتطوير إعداد المعلم وتنميته مهنيًا بما يتناسب مع الاتجاهات المعاصرة ١١٧
الخاتمة والتوصيات ١٢٥
المراجع العربية ١٢٩
المراجع الأجنبية ١٤٢